قريبا لكل الاعضاء مسئله فى المثلث وبشروحاتها خطيره جدا لكل ارباب العلم تناولناها مشافها نضعها لكم قريبا حصريات

كل التوفيق للاخوة الطلاب كلمة الإدارة


الإهداءات


العودة   ديوان كنوز الاسرار والمخطوطات 00201147228058 > القرأن والحديث > ديوان الطرق الصوفيه

ديوان الطرق الصوفيه الطرق الصوفيه


كنوز المعرفه

ديوان الطرق الصوفيه


 
المنتدى المشاركات الجديدة ردود اليوم شاهدة المشاركات المشاركة التالية
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
Prev المشاركة السابقة   المشاركة التالية Next
#1  
قديم 10-03-2016, 06:08 PM
المشرفين
صالح الفطناسي غير متواجد حالياً
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 921
 تاريخ التسجيل : Mar 2016
 فترة الأقامة : 474 يوم
 أخر زيارة : 06-15-2017 (10:54 PM)
 المشاركات : 576 [ + ]
 التقييم : 45
 معدل التقييم : صالح الفطناسي is on a distinguished road
بيانات اضافيه [ + ]
جديد كنوز المعرفه




السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اللهم
صل على سيدنا محمد وعلى ال سيد نا محمد

صلاة بها أمر على الصراط كالبرق الخاطف ومع جملة الأحباب
أمرح

اللهم إني أسألك عيشة هنية و
ميتة سوية و مرد غير مخز و لا فاضح


إلاهي لا تعذبني فإني مقر بالذي كان مني

و ما لي حيلة إلا رجائي بعفوك وحسن ظني

إذا فكرت في ندمي عليها عضضت أناملي و قرعت سني

يظن الناس بي خيرا
وإني لشر الناس إن لم تعف عني


*من نظر إلى ولي
من أولياء الله تعالى فقبله
وأكرمه
أكرمه الله على رؤوس الأشهاد


العارف بالله
الإمام الجنيد رضي الله عنه


كم تمنيت
فأحسنت المقال

كم تمنيت فأحسنت المقال* * *و فعلت الخير جهرا ليقال
و إذا واسيت
يوما سائلا* * *أطلب الشكر
عليها ليقال
و إذا أقتل
يوما كافرا* * *أطلب
الذكر عليه ليقال
و إذا ما صمت
يوما صائما* * *اشتكي
الجوع عشيا ليقال
و إذا صليت و الناس معي* * *أتأنى
في صلاتي ليقال
و أنا في خلوتي أنقرها*
*حيث لا أخشى عليها أن يقال
عملي عجب و صنع
ورياء* * * يا لها من عثرات لا تقال
فاهجروني و اطردوني عنكم* * *إنَ أحمالي و أوزاري ثقال
نسأل الله تعالى
توبة * * *خالص الصدق له لا ليقال


أخلي قلبك من كل شيء إلا ذكر الله فإنه قرع الباب من
بالباب قيل فلان قيل افتح حصل المقصود


وبشرى لذي صبر أن ينال حاجته
ومدمن قرع الأبواب أن يلجأ


من جنى و علم أن الحق غفار غفر له ومن لم يجن
و لم يعلم أنه غفار فقد جنى

اللهم
صل على سيدنا محمد وعلى ال سيد نا محمد
صلاة بها امر على
الصراط كالبرق الخاطف ومع جملة الاحباب امرح
اللهم صل و سلم على سيدنا محمد وعلى آله و أصحابه و أولاده
و أزواجه وذرياته و أهل بيته و أصهاره و أنصاره و أشياعه ومحبيه و أمته و
علينا معهم أجمعين يا أرحم الراحمين يا رب العالمين.


اللهم ياجامع
الناس ليوم لا ريب فيه إجمع بيني و بين
السداد في الرأي و التوفيق في العبادة وسعادة الدارين وأكفنا ما أهمنا منهما يا رب العالمين إنك لا تخلف الميعاد
اللهم إني أسألك عيشة هنية و ميتة سوية و مرد غير
مخز ولا فاضح
اللهم إغفر لي ذنبي ووسع لي كسبي و أقنعني بما
رزقتني و لا تذهب قلبي إلى شيء صرفته عني

بسم الله الرحمن الرحيم


إعلم وفقني الله و
إياك لما يحب و يرضي أن الله تعالى جعل مطلق أمة محمد صلى الله عليه و سلم على سبع
مراتب.
المرتبة الأولى
الإسلام المرتبة الثانية الإيمان المرتبة الثالثة الصلاح المرتبة الرابعة الإحسان
المرتبة الخامسة الشهادة المرتبة السادسة الصديقٌّية المرتبة السابعة القربة و ما
بعدها إلا المرتبة النبوة و قد انسد بابها بمحمد صلى الله عليه و سلم .
الإسلام مبني على
خمسة أصول :
شهادة أن لا إله إلا
الله و أن محمدا رسول الله صلى الله عليه و سلم
أقامة الصلاة
إيتاء الزكاة
صوم رمضان
الحج لمن استطاع
إليه سبيلا
*الإيمان

الركن الأول التصديق اليقيني
بوحدانية الله تعالى و ملائكته و كتبه و ر سله و اليوم الآخر و القدر خيره و شره
من الله تعالى و هذا التصديق اليقيني هو عبارة عن يكون القلب إلى تحقيق ما أخبر به
من الغيب كسكونه إلى ما شهده ببصره من الوجود فلا يبشره ريب .
الركن الثاني :
الإتيان بما بني
الإسلام عليه .
. الصلاح : - الركن الأول هو الإسلام – الركن الثاني هو
الإيمان – الركن الثالث هو دوام عبادة الله تعالى بشرط الخوف و الرجاء في الله
تعالى .
الإحسان :
- الركن الأول الإسلام ثم الإيمان ثم الصلاح ثم
الإستقامة في المقامات السبعة و هي : التوبة " الإنابة " الزهد "
التوكل " الرضى " التفويض في جميع الأحوال – التسليم –
الشهادة :
الركن الأول الإسلام
...الإيمان...الصلاح...الإحسان.
الإرادة :
الشرط الأول انعقاد الصحبة لله تعالى من غير علة لا طمعا في الجنان و لا
خوف من النار ثم دوام الذكر من غير فترة تعب . . . ثم القيام على النفس بالمخالفة
من غير رخصة .
الصديقية : مبنية على ستة
أركان : - الإسلام – الإيمان – الصلاح – الإحسان – الشهادة ثم المعرفة ولها ثلاث
حضرات :
*الحضرة الأولى : علم اليقين .. عين اليقين .. حق
اليقين ولكل حضرة من جنسها سبع شروط :
الفناء ثم البقاء ثم
معرفة الذات من حيث تجلي الأسماء ثم معرفة الذات من حيث تجلي الصفات.. معرفة الذات
من حيث الذات
السادس معرفة الأسماء و الصفات بالذات سابعا الإتصاف بالأسماء
وبالصفات *القربة
: مبنية على سبع أركان : - الإسلام – الإيمان – الصلاح – الإحسان – الشهادة و
الصديقية

الركن
السابع الولاية الكبرى و لها أربع حضرات : الأولى
: حضرة الخلة و هي مقام إبراهيم عليه السلام الذي من دخله كان آمنا و الحضرة الثانية حضرة الحب فيه برز لمحمد صلى الله عليه و سلم
خلعة التسمي حبيب الله .... الثالثة : حضرة الختام
و هو المقام المحمدي فيه رفع لواء الحمد ...الرابعة
: حضرة العبودية فيه سعادة الله تعالى بعبده حيث قال : سبحان الذي أسرى بعبده
" و فيه نبي و فيه أرسل إلى الخلق كافة من جن و إنس ليكون رحمة للعاملين فليس
للمحققين من هذا المقام إلا التسمي بعبده سبحانه و تعالى فالأساتذة و المشائخ و
الأولياء و العلماء الإسلام هم خلفاء محمد صلى الله عليه و سلم في جميع الحضرات
فهم نوابه في مقام النبوة كسادتنا الكمل من المشايخ رضي الله عنهم ما وصلوا إلا
بالإذن من لدن رسول الله صلى الله عليه و سلم
.
بسم الله الرحمن الرحيم


جاء أعرابي إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال له : يا رسول الله جئت أسألك
عما يغنيني في الدنيا و الآخرة : قال له صلى الله عليه و
سلم : سل عما بك بدالك قال : أريد أن أكون أعلم الناس
فقال
صلى الله عليه وسلم : اتق الله تكن أعلم الناس
, قال : أريد أن أكون أغنى الناس.
قال له : كن قانعا تكن أغنى الناس.
قال أحب أن أكون أعدل الناس
. قال : أحب للناس ما تحب لنفسك تكن أعدل
الناس
. قال أحب أن أكون خيرا الناس
قال صلى الله عليه و سلم : كن نافعا للناس تكن خير الناس
. قال أحب أن أكون أخص الناس إلى الله
. قال : أكثر من ذكر الله تكن أخص الناس إلى
الله
. قال أحب أن يكمل إيماني
قال
: حسن خلقك يكمل إيمانك
. قال أحب أن أكون من المحسنين
قال
: أعبد الله كأنك تراه فإن تكن تراه فإنه يراك تكن من المحسنين
. قال أحب أن أكون من المطيعين
. قال رسول الله عليه وسلم : أد فرائض الله
تكن من المطيعين.
قال أحب أن ألقى الله نقيا من الذنوب
. قال صلى الله عليه و سلم : اغتسل من
الجنابة متطهرا تلقى الله نقيا من الذنوب .قال أحب أن أحضر يوم القيامة في النور.
قال : لا تظلم نفسك و لا تظلم أحدا تحضر يوم القيامة في النور.
قال أحب أن يرحمني الله ربي يوم القيامة
. قال صلى الله عليه و سلم : ارحم نفسك و
ارحم عباده يرحمك ربك يوم القيامة . قال أحب أن تقل ذنوبي
.قال صلى الله عليه و سلم : أكثر من
الاستغفار تقل ذنوبك
. قال أحب
أكون أكرم الناس
. قال صلى الله عليه وسلم : لا تشك من أمرك
شيئا إلى الخلق تكن أكرم الناس.
قال أحب أن أكون أقوى الناس
. قال : توكل على الله تكن أقوى الناس.
قال أحب أن يوسع الله علي في الرزق
. قال : أدم على الطهارة يوسع الله عليك في
الرزق
. قال أحب أن أكون من أحباب الله و رسوله
قال
صلى الله عليه و سلم : أحبب ما أحبه الله و رسوله تكن من أحبابهما .
قال
أحب أن أكون آمنا من سخط الله يوم القيامة
قال لا تغضب على أحد من خلق الله تكن آمنا من
سخط الله يوم القيامة .
قال
أحب أن تستجاب دعوتي.
قال صلى الله عليه وسلم : اجتنب أكل الحرام تستجب دعوتك
. قال أحب أن لا يفضحني ربي يوم القيامة .
قال صلى الله عليه و سلم : أحفظ فرجك من الزنا كي لا يفضحك ربك يوم القيامة . قال
أحب أن يسترني ربي يوم القيامة.
قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : استر عيوب إخوانك يسترك ربك يوم القيامة .
قال ما الذي ينجيني من الذنوب أو قال من الخطايا
. قال صلى الله عليه وسلم : الدموع و الخضوع
و الأمراض.
قال أي حسنة أعظم عند الله تعالى
قال : حسن الخلق و التواضع و الصبر على
البلاء .
قال
أي سيئة أعظم عند الله تعالى
. قال صلى الله عليه و سلم سوء الخلق و الشح المطاع

.قال ما الذي يسكن غضب الرب في الدنيا
. قال صلى الله عليه و سلم : الصدقة الخفية و
صلة الرحم
. قال ما الذي يطفئ نار جهنم يوم القيامة
. قال صلى الله عليه و سلم : الصبر في الدنيا
على البلاء و المصائب .
قال الإمام المستغفري ما رأيت حديثا أجمع و أشمل لمحاسن الدين و
أنفع من هذا الحديث جمع فأوعى

رواه اللإمام أحمد ابن حنبل




قال ابراهيم بن ادهم رضي الله عنه رأيت في المنام كان ملكا
نزل من السماء فيالته عن حاله فقال نزلت اكتب
المحبين مثل ثابت البناني و مالك بن دينار وذكر جماعة فقلت هل انا منهم
قال لا فقلت اذا كتبتهم فاكتب تحتهم ابراهيم محب
المحبين
فقال الملك قد امرني ربي في هذه الساعة ان اكتبك
في اولهم.

قال رسول الله صلى الله عليه وعلى
آله وصحبه وسلم
من كان آخر كلامه

لا إله إلا الله

دخل الجنة


وفي المورد العذب

إذا قال العبد لا إله إلا الله خرج من فمه عمود من نور فيقف
بين يدي الله تعالى فيقول الله تعالى للنور
إذهب إلى عرشي
فيقول لا وعزتك لا أذهب حتى
تغفر لقائلي فيقول الله وعزتي وجلالي لم أجرك على لسانه إلا وقد غفرت له.


ويروى عن المنصور الحلاج
رضي الله عنه ان رجلا من الاكابر يسمى- ابن هرون المدائني استحضر الحلاج وجماعة من
مشايخ بغداد ليناظروه فلما اجتمعوا تفرس الحسين بن منصور الحلاج فيهم النكارة
فانشا يقول :

يا غافلا لجهالة عن
شاني هلا عرفت حقيقتي وبياني

أعبادتي لله ستة
احرف من بينها حرفان معجومان

حرفان أصلي وآخر
شكله في العجم منسوب إلى- إيماني

فأذا بدا راس الحروف
أمامها حرف يقوم مقام
حرف ثاني

أبصرتني بمكان موسى
قائما في النور فوق الطور حين تراني

فبهت القوم. وكان لإبن هرون ابن مريض مشرف على- الموت فقال للحلاج :أدع له
فقال الحلاج قد عوفي فلا تخف
.فدخل الإبن كأنه لم يمرض قط فتعجب الحاضرون من ذلك .فأتى بن هرون بكيس
مختوم وقال يا شيخ فيه ثلاثة آلاف دينار أصرفها فيما
تريد وكان القوم في غرفة على- الشط فاخذ الحلاج الكيس و رمى- به الى- دجلة و قال للمشائخ
تريدون مناظرتي على- ماذا
اناظر انا اعرف انكم على- حق وانا على- الباطل و خرج
فلما اصبحنا استحضر ابن هرون
الجماعة ووضع الكيس بين أيديهم وقال البارحة
كنت أتفكر فيما أعطيت الحلاج
و ندمت على- ذلك
فلم تمض ساعة على- ذلك إذجاء فقير من أصحاب الحلاج و
قال الشيخ يقرؤك السلام و يقول
لا تندم فإن هذا كيسك
فإن من أطاع الله أطاعه البر و البحر .

أدن مني و
لا تخافن غدري ليس يخشى- الخليل غدر الخليل
إن أدنى-
الذي ينالك مني ستر ما يتقى- و بث الجميل


للحلاج.


كان الشيخ
أبو العباس المرسي يقول لأصحابه


أيكم أطلعه الله
تعالى على كل نطفة نزلت في رحم أو ورقة أو ثمرة
خرجت من عود أو نبات
خرج من أرض فيقولون لا ندري
فيقول ابكوا على
قلوب محجوبة عن الملك و الملكوت.


بسم الله
الرحمن الرحيم


اللهم صل على
سيدنا محمد صاحب الطلعة الجميلة ، مفرد الحسن في ذاته وصفاته ، قمري الوجه ذي
الرائحة المسكية ، الذي يخطر عندما يذكر ، فيراه من صفا ، وتحلى بالمحبة والوفا ،
فتشعشع نوره ، فسطع فسرى فلمع فتموج ، فاخترق الكائنات كلها علوا وسفلا ، ذات كلها
جمال ، ذات كلها جلال ، ذات كلها كمال


اللهم إني
أتوسل إليك بجاه هذا النبي العظيم ، الذي لا يُرد من دعاك به صلى الله عليه وسلَّم
وعلى آله وصحبه أجمعين ، أن توصل معنايَّ بمعناه ، وتمن عليَّ بمشاهدة حسن طلعة
رسول الله ، واسعد بمطالعة جمال محياه ، وأن ترزقني حُسن الأدب معه في حضرته
الفائضة من حضرتك ، وأن تجعل ذلك تقريباً وسبباً للوصول إليك ، واحفظني في ذلك كله
بحفظك ورعايتك ولا تقطعني عنك ، وطهرني من الشك والشرك والنفاق وسوء الأخلاق ،
وخذني إليك مني ، وارزقني الفناء عني ، واكشف لي عن كل سر مكتوم يا حي يا قيوم ،
وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلَّمّ


أرى الليال و الأيام تجذبني
بحبل عمري إلى قبري و تدنيني

وكم ترين من ميت ذاك أنا و كم تحدث غيري و هي تعنيني

زمان يمر و عيش يمر و دهر يكر
بما لا يسر
و نفس تذوب و هم ينوب و دنيا تنادي بأن ليس حر
وإني كمثل النمل أجمع ما أرى وأملأ طرفي منه للناس
ناقل

ومالي غير الجمع فضل
أبينه ألا في سبيل الله ما أنا فاعل

اللهم

إجعلنا من
أحبابك ومن خدامك ومن المصطفين الأخيار
عندك وممن سبقت لهم منك الحسنى




قال سيدنا علي رضي الله عنه

من أراد أن
يكتال بالمكيال الأوفى من الأجر فليكن آخر كلامه
من مجلسه
سبحان ربك رب العزة عما يصفون
وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين.



;k,. hgluvti




 توقيع :

سيدي الشّيخ
إسماعيل الهادفي
قدّس الله سره العزيز

رد مع اقتباس
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Loading...


IPTEGY.COM® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Powered By iptegy.com.

HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميـــــــــع الحقوق محفوظه ديوان كنوز الاسرار 00201147228058

a.d - i.s.s.w

vEhdaa 1.1 by NLP ©2009